in

الجمارك في حالة تأهب: مواجهة الطوارئ

رفعت الإدارة العامة للجمارك أقصى درجات الاستعداد لمواجهة الطوارئ والتحرك السريع عند الخطر.
وأعلن المدير العام للإدارة المستشار جمال الجلاوي عن تشكيل فرق عمل لمتابعة تقلبات الطقس والتحذيرات الصادرة من إدارة الأرصاد الجوية.
وقال الجلاوي في تصريح صحافي عقب جولة تفقدية له في غرفة التحكم والسيطرة بالشويخ، أول من امس: إن الفرق المعنية ستقوم بمتابعة سير العمل في المنافد البرية والجوية والبحرية، مشيراً إلى تشكيل فرق أخرى مرتبطة بالدفاع المدني للتوجيه وتجاوز أي مشكلات.
وشدد على اتخاذ إجراءات لخروج البضائع لا سيما الغذائية بالسرعة الممكنة في شتى الظروف المناخية، وبما يضمن تدفق المواد الغذائية والبضائع إلى الكويت.

متابعة مستمرة
وأشار إلى أن مركز السيطرة والتحكم مخصص ومجهز ويعمل على مدار الساعة ويتابع العمل في جميع المنافذ والمواقع الجمركية، وهو مزود بأحدث التقنيات من كاميرات وأنظمة أمنية متطورة وغيرها.
وذكر الجلاوي أن لجنة الدفاع المدني على تواصل دائم مع الجهات المعنية في مثل هذه الظروف من خلال اللجنة العليا للدفاع المدني والمشكلة من أغلب الجهات الحكومية ذات العلاقة من جهات اختصاص، وذلك للتحرك السريع حال وجود أي طارئ.
من جهته، أشاد مدير إدارة تبادل المعلومات الاستخباراتية والمشرف على غرفة السيطرة والتحكم الشيخ فيصل العبد الله بجهود العاملين في جميع المنافذ والقطاعات الجمركية وإدارة فريق المشروع، منوهاً بالتخلص من المياه التي تراكمت في بعض الساحات الخاصة بالإدارة العامة للجمارك، وهو ما أسهم في انتظام العمل واستقبال المراجعين بصورة اعتيادية يوم الأربعاء الماضي.
ولفت إلى أن العمل في مركز العمليات بغرفة السيطرة والتحكم يتواصل على مدار 24 ساعة، وهذه المرحلة أولية ستلحقها خطوات وأنظمة أمنية جديدة.