in

فيصل الجمعة: 6 أسباب لغرق المنازل بمياه الأمطار

زكريا محمد –
كشف نائب المدير العام لشؤون بلديتي العاصمة ومبارك الكبير المهندس فيصل الجمعة، عن 6 أسباب لغرق المنازل في مياه الأمطار.
وقال الجمعة في رده على استفسار القبس عن أسباب غرق بعض المنازل بالمياه: ان الأسباب هي كالتالي:
1 – قيام بعض المواطنين بعمل مدخل أو حوش ساقط في منزله دون قيامه بإجراء صيانة لمعدات الضخ (البالوعة) في السرداب.
2 – البالوعة في السرداب لا تتحمل كمية الأمطار المنهمرة والتي يتوجب زيادة مساحتها وليس مترا × متر.
3 – بعض أصحاب المنازل يقومون بربط أنابيب (المرزام) مياه السطح مع الصرف الصحي لوزارة الأشغال.
4 – هناك من يقوم بعمل تجريف للتربة أمام منزله لعمل حديقة.
5 – دخول مياه الأمطار أو غيرها من غرف المكائن في السطح ويكون السقف أحياناً من الكيربي أو من الخرسانة لكن لا يقوم بصيانتها بين فترة وأخرى.
6 – كثير من المواطنين لا يقوم بعمل صيانة للألمنيوم والشتر لمنازلهم، وقد تدخل المياه من الفتحات الموجودة ولذلك لا بد التأكد من إغلاق هذه الفتحات بين فترة وأخرى.
وتوقع الجمعة حول ما جرى من إغلاق الطرق والشوارع نتيجة ما خلفته مياه الأمطار سببه هو طرح جميع مشاريع أعمال الطرق في وقت واحد، وهي ادت الى عمل مشاكل مرورية قبل هطول الأمطار.
وقال ان من الأسباب الأخرى لإغلاق المناهيل وتراكم المياه هو تراكم الرمال نتيجة أعمال الحفريات التي يقوم بعض المقاولين بوضع هذه الرمال على جوانب الطريق ومع هطول الأمطار تجري في الشوارع وتغلق المناهيل، ولذلك فان الملاحظ ان أكثر الشوارع بها طين.
وأضاف الجمعة انه بعد الانتهاء من انجاز بعض الطرق لا تتم زراعة الأرصفة أو تبليطلها، بل تظل طرقا رملية.

سحب مياه الأمطار وإزالة الرمال من الشوارع

واصلت إدارات النظافة وإشغالات الطرق في بلديات المحافظات الست جهودها واستنفارها أمس في مختلف المناطق، من خلال التعاون مع شركات النظافة في عملية سحب مياه الأمطار وإزالة الرمال من الشوارع والساحات المتضررة، إضافة إلى فتح الطرق ورفع الأشجار والمخلّفات التي تسبّبت فيها الأمطار أول من أمس، وكذلك كل ما يعيق الحركة المرورية.