in

إدارة الأهلي تلتزم الصمت بعد الخسارة من القادسية

التزمت إدارة النادي الأهلي الصمت بعد الخسارة من فريق القادسية بهدفين دون مقابل في اللقاء الذي جمعهما أمس الأول الجمعة على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة ضمن الجولة التاسعة من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، مما أبعده عن وصافة المتصدر الهلال إلى المركز الثالث.

وطالبت الجماهير الأهلاوية، الإدارة باتخاذ قرارات تصحيحية تعيد الفريق لوضعه الطبيعي، حيث قامت بعمل هاشتاق في مواقع التواصل الاجتماعي «تويتر» حمل عنوان «المطالبة بإبعاد موسى المحياني» وشنت من خلاله هجوماً على المحياني واتهمته بإبعاد المهاجم مهند عسيري وعدم الاستفادة من خدماته في لقاء القادسية رغم غياب المهاجم عمر السومة للإصابة.

واستمرت الجماهير في مطالبها وتنتظر ردة فعل من الإدارة تجاه ما حدث، وشددت على ضرورة جلب لاعبين أجانب في فترة الانتقالات الشتوية المقبلة بدلاً من الرباعي الأجنبي اليكسيس رواناو، وخوسيه خورادو، وعبدالله السعيد، ومحمد عبدالشافي، مؤكدة أنهم لم يقدموا خلال الفترة الماضية ما يشفع لهم بالبقاء.

من جهته، أكد المدير التنفيذي بالفريق موسى المحياني أن الخسارة من القادسية كانت موجعة، موضحاً أن الغيابات في الفريق ليس عذراً للخسارة، والأهلي بكامله لم يكن في مستواه.

من جانبه، أبدى مدرب الفريق بابلو غويدي عدم رضاه التام عن الأداء، مؤكداً أن فريقه قدم مباراة سيئة جداً أمام القادسية، وقال: «تلقينا خسارة مؤلمة ولم نقدم الأداء والجهد المطلوب، واللاعبون لم يظهروا الرغبة والقوة لحصد نقاط المباراة، بعكس الفريق المنافس الذي قدم أداء أفضل وكان لدى لاعبيه رغبة كبيرة في تحقيق الفوز».

من جهة أخرى، تسلّم مدرب الفريق الكروي الأول بالنادي الأهلي الأرجنتيني بابلو غويدي واللاعب دجانيني تفاريس جائزتي أفضل مدرب وأفضل لاعب في الجولة الثامنة من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.