in

قمة الشتاء الملتهبة.. بين هدوء الهلال وضجيج النصر

تختتم مساء اليوم (السبت) مباريات الجولة الـ12 من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، بإقامة ثلاث مواجهات، إذ تتجه أنظار جماهير كرة القدم السعودية صوب استاد جامعة الملك سعود في الرياض؛ لمشاهدة لقاء الـ»ديربي»، الذي سيجمع المتصدر الهلال مع الوصيف النصر في مواجهة لا تقبل أنصاف الحلول، ولا تخضع لأي معايير، وذلك لما تحمله مواجهة الفريقين من إثارة وندية، وسط دعم جماهيري كبير يساندهما في المدرجات، وسيكون التنافس في لقاء الليلة على أشده بين الفريقين لاعتبارات عدة، من أبرزها خطف الثلاث نقاط، ومستوى الفريقين المتقارب، عطفاً على أدائهما في الجولات الماضية، والفائز سيعزز موقفه في مقدمة الترتيب، ويدخل الهلال المواجهة محتلا الصدارة برصيد 28 نقطة، فيما لدى النصر 25 نقطة في وصافة الترتيب.

يسعى الهلال إلى العودة لنغمة الانتصارات والمحافظة على الصدارة، بعد التعادل في آخر لقاء أمام الفيصلي، ويدرك الهلاليون صعوبة اللقاء، وهم يلتقون فريقاً لديه رغبة جادة في تقليص الفارق، والمنافسة على الصدارة، ما يؤكد أن المدرب البرتغالي جورجي جيسوس سيضع في اعتباره أهمية التسجيل والوصول إلى مرمى الخصم باكراً، ومن المنتظر أن يلعب المدرب بطريقته المعتادة عبر الاعتماد على رأس حربة تقليدي واحد، وغزو مرمى الخصم من الأطراف، وتشهد القائمة «الزرقاء» غياب لاعب الوسط الإماراتي عمر عبدالرحمن بداعي الإصابة، فيما يعود إلى المشاركة مجددا المدافع ياسر الشهراني ولاعب الوسط نواف العابد بعد شفائهما من الإصابة، ومن الأوراق الرابحة لدى المدرب ثلاثي الوسط سالم الدوسري وعبدالله عطيف والبرازيلي كارلوس إدواردو، والمهاجم الفرنسي بافيتيمبي جوميز.

وفي المقابل، يدخل النصر المباراة وسط معنويات منخفضة بعد الخسارة في الجولة الماضية أمام الوحدة، وتشهد القائمة «الصفراء» غياب المدافعين عبدالرحمن العبيد وعمر هوساوي بداعي الإصابة، ويسعى المدرب البرتغالي هيلدر كريستوفاو إلى وضع التكتيك المناسب وإغلاق جميع المنافذ أمام لاعبي الهلال من أجل تحقيق الفوز، ويدرك هيدلر خطورة المنافس الذي يعد أفضل الفرق هذا الموسم؛ لما يملكه من عناصر مميزة، وتشهد قائمة النصر عودة المدافع البرازيلي بيتروس ارجو الذي غاب عن لقاء الوحدة بقرار من لجنه الانضباط، ويظل المهاجم النيجيري أحمد موسى وثلاثي خط الوسط يحيى الشهري والمغربي نور الدين إمرابط والبرازيلي فيكتور جوليانو أبرز الأسماء لدى المدرب.

وعلى ملعب مدينة الملك عبدالله بن عبدالعزيز الرياضية في بريدة، يلاقي الرائد على أرضه وبين جماهيره نظيره الأهلي في لقاء يهم الطرفين، وتبدأ المواجهة الساعة 5:50 مساء، ويتمركز الرائد في المرتبة العاشرة بـ 11 نقطة، ويأتي الأهلي في المرتبة الثالثة بـ 23 نقطة، ومن المتوقع أن يبدأ مدرب الرائد البلجيكي بيسنيك هاسي اللقاء بالتشكيل الأساسي بحثا عن خطف الثلاث النقاط، إذ سيلعب المدرب بأسلوب هجومي مع تأمين المناطق الدفاعية، وفي الوقت ذاته السيطرة على وسط الملعب.

ونجح الرائد في الجولة الماضية في الفوز على الباطن، ما يجعل المعنويات مرتفعة لدى اللاعبين لخطف الفوز الثاني على التوالي، ومن أبرز اللاعبين الحارس الجزائري عز الدين دوخه، والمدافعان المصري محمد عطوة والجزائري هشام بلقروي، والمهاجم المقدوني فرحان حاساني.

وعلى الطرف الآخر، من المتوقع أن يعمد مدرب الأهلي الأرجنتيني بابلو غويدي إلى الضغط على المنافس واللعب على الكرات الطويلة لخط المقدمة لتحقيق الفوز، والعودة إلى سكة الانتصارات بعد التعادل في الجولة الماضية أمام الفيحاء، ويغيب عن المشاركة المدافع معتز هوساوي، ومهاجم الرأس الأخضر ديجانيني تفاريس للإصابة، ومن أهم الأوراق لدى جويدي لاعبا الوسط المصري عبدالله السعيد والبرازيلي جوزيف دي سوزا، والمهاجم السوري عمر السومة.

وفي الأحساء، يلتقي فريق الفتح نظيره الحزم، وتقام المباراة على استاد مدينة الأمير عبدالله بن جلوي الرياضية، الساعة 5:30 مساء، ويسعى أصحاب الضيافة في هذا اللقاء إلى إحراز الفوز الرابع لهم في الدوري، وتحسين مركزهم ضمن فرق الوسط، فيما يبحث الضيوف عن الظفر بالثلاث النقاط، والابتعاد عن مراكز الخطر، ويملك الفتح 13 نقطة في المركز التاسع، فيما يحتل الحزم المركز الـ13 بـ11 نقطة.

سيعمد مدرب الفتح التونسي فتحي الجبال إلى اللعب بطريقة هجومية، واختراق دفاعات الخصم من العمق والأطراف، والتسديد من خارج منطقة الجزاء، وسيدفع بكل أوراقه الأساسية لإبطال مفاجأة الضيوف.

ومن أهم الأسماء لدى المدرب لاعب الوسط التونسي عبدالقادر الوسلاني، والحارس الأوكراني ماكسيم كوفال، والمدافع عبدالله العمار.

وفي المقابل، يدخل لاعبو الحزم ومن خلفهم المدرب الروماني دانيال أيسايلا اللقاء بحثا عن الفوز والعودة إلى الرس بالثلاث النقاط، ومن المتوقع أن يلعب مدرب الفريق بأسلوب متوازن، مع الاعتماد على الكرات المرتدة، وخطف هدف يلخبط أوراق المنافس، ومن أهم الأسماء الحارس الجزائري مالك عسلة والمدافع مسعود بخيت والمهاجمان البوليفي جيلبرت الفاريز ومحمدالصيعري.