in

تباين بمواقف أعضاء الفدرالي حول زيادة أسعار الفائدة

ذكر الاحتياطي الفدرالي الأميركي في محضر اجتماعه الأخير أن مسار السياسة النقدية في الفترة المقبلة يبدو أقل وضوحاً، بسبب المخاوف المتزايدة بشأن النمو العالمي مشيراً إلى أن عدداً من أعضائه يرون ضرورة للتحلي بالصبر حيال المزيد من التشديد النقدي.

وأظهر محضر الفيدرالي أن عددا قليلا من أعضاء لجنة السوق المفتوحة لم يكن لديهم رغبة في زيادة معدلات الفائدة في الشهر الماضي في ظل عدم وجود ضغوط تضخمية.المصدر