in

جائزة الجماهير ووجوب استمراريتها

بنهاية الدور الأول من مباريات بطولة كأس دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، إجمالي عدد الحضور الجماهيري في المباريات يكسر حاجز المليون، ما ينبئ بأن حاجز المليونين سيكسر بنهاية مباريات دوري هذا الموسم بإذن الله.

وهذا الرقم تحقق بفضل عدة عوامل، منها صحوة منتخبنا ووصوله إلى كأس العالم، ما أسهم بشكل غير مباشر في اتجاه الجماهير لمتابعة الدوري السعودي الذي يلعب فيه لاعبو المنتخب، أيضاً استقطاب محترفين أجانب على مستوى عال، أسهم في زيادة عدد الحضور، إضافة إلى أن زيادة فرق الدوري إلى 16 فريقا أسهمت في كسر حاجز المليون، والسماح للعنصر النسائي بالحضور في الملاعب عامل آخر، والعامل الأخير والأهم في كسر حاجز المليون هو جوائز الجماهير التي توزع في كل مباراة، والتي نأمل استمرارها.

ولضمان استمرار الجائزة، نأمل أن يفتح المجال للشركات في رعاية الجائزة لتقليل التكاليف عن هيئة الرياضة، التي بلا شك أنها رصدت ميزانية لهذا الأمر، ولكن فتح المجال للقطاع الخاص سيكون ذا جدوى أكبر على صعيد ضمان استمرار الجوائز لمواسم مقبلة.